أكدت مصادر خاصة لموقع وكالة الانباء الرياضية بان رئيس الإتحادية الموريتانية لكرة القدم احمد ولد يحي  ذكر لمقربين منه بأنه سيبدأ في البحث عن مدرب جديد للمنتخب الموريتاني المتاهل لنهائيات أمم افريقيا القادمة في حالة عدم التوصل  لاتفاق نهائي مع المدرب الحالي الفرنسي كورتين مارتينز الذي ينتهي عقده بعد أيام قليلة من الآن ودخل في مفاوضات شاقة وطويلة مع الإتحادية حول البنود المالية لتجديد عقده لم تكن الإتحادية تتوقع ان تصل لتلك الصعوية حيث اقترحت الاتحادية رفع راتب المدرب من خمسة عشر الف يورو إلي خمسة وعشرين الف يورو شهريا لكن مارتينز رفض هذا الإقتراح مطالبا برفع راتبه إلي اضعاف المبلغ مما اوصل المفاوضات لطريق مسدود حتي الوقت الحالي

ويبدو بان مارتينز وهو لاعب دولي فرنسي مشهور ولكنه مغمور في الجانب التدريبي ولم يحقق إنجازا يذكر قبل التاهل الحالي مع موريتانيا لنهائيات الكان يسعي لاقصي حد للاستفادة من هذا الإنجاز لتحقيق مكاسب مادية معتبرا في مقابلة صحفية له سابقا بان الجميع يبحث عن المدرب الناجح بينما رفض رئيس الاتحادية ولد يحي في معظم مقابلاته الصحفية إعلان راتب المدرب رغم كون غالبية المنتخبات في العالم تعلن بشكل واضح رواتب مدربيها مؤكدا بان رغبة المدرب تقتضي عدم الإعلان الرسمي عن راتبه لوسائل الإعلام.